الشركة العامة لتجارة السيارات توقف استيراد السيارات الايرانية

أكد عدنان ألشريفي مدير عام الشركة العامة لتجارة السيارات والمكائن في وزارة التجارة في تصريحات صحفية إن عام 2013سيشهد توريد أنواع السيارات من مناشيء عالمية معروفة وذلك ضمن خططها الاستيرادية والتسويقية المعدة للعام القادم.

مؤكداً قيام شركته بتوفير كافة المكائن والمعدات اللازمة وفق العملية الاستثمارية وفتح فروع جديدة في محافظات صلاح الدين وذي قار وفتح أربعة ورش جديدة أخرى لسيارات ألـ مان والفورد والإيرانية واليابانية ، إضافة إلى تلبيتها جميع طلبات الوزارات والدوائر الحكومية وما تحتاجه من سيارات ومكائن ومعدات .

موضحاً أن مجلس الوزراء قرر إلغاء جميع الاستثناءات من إحكام القرار 215 لسنة 2009 والتي نصت على استثناء شركتنا والشركة العامة لتصنيع السيارات التابعة لوزارة الصناعة والمعادن والفلاحين وغيرهم من تسقيط الأرقام لافتاً إن هذا القرار جاء من اجل الحد من تزايد أعداد السيارات في العراق .

وأشار إن القرار كذلك سيحد نوعا ما من حجم نشاط الشركة بعض الشيء ولكنه لن يؤثر على عملها بشكل كامل ، منوهاً ان لدى شركته خطط بعيدة الأمد للنهوض بها مجددا وان نشاط الشركة بدء بالتفعيل من خلال تنفيذ دورها الرئيسي والتركز حاليا على بيع المكائن بشكل عام والسيارات التخصصية.

مبيناً إن الشركة تبقى رقم عالمي من خلال تسميتها بشركة جامكو لما تمتلكه من خبرات كبيرة في عالم السيارات ولديها عقود مع الشركات العالمية الرصينة إضافة إلى امتياز جميع السيارات التي تستوردها كونها تدخل ضمن المواصفات العراقية مع توفر ضمانات صيانة وباستخدام أدوات احتياطية أصلية ، حيث لديها حاليا جميع أنواع السيارات ومن جميع المناشيء العالمية الرصينة ومنها السيارات اليابانية والكورية الأمريكية وهي مستمرة بعملية بيع السيارات للمواطنين بيع مباشر أو بطريقة الحجز على نوع سيارة معينة أو عن طريق عملية التسجيل وفق الأسعار التي حددتها الشركة ووفق سقف زمني محدد مع تعويض المواطن حالة التأخير في استلام السيارة .

مؤكدا إن الشركة أوقفت استيراد السيارات الإيرانية والمتمثلة بسيارات السايبا والسمند وغيرها وإنها ستعلن قريبا عن توفر سيارات نيسان وبيك آب ولاندكروز مشيرا إن الشركة.  

وعن نية الشركة بتخفيض أسعار السيارات بعد إلغاء استثناءها من الأرقام أكد ألشريفي إن الشركة تتعامل حاليا مع شركات وسيطة مع الشركات العالمية المصنعة للسيارات نتيجة وقوع العراق تحت البند السابع وهذا البند يمنع الشركة من التعامل المباشر مع الشركات العالمية الرصينة الا عن طريق وسيط وهذا يسبب تحميل بزيادة في سعر السيارة التي تستوردها الشركة . مبيننا إن هناك خطوات من بعض الدول برفع الحظر عن العراق والشركة تسعى بالتعامل مع هذه الدول وبشكل مباشر وهذا الإجراء سيساهم في تخفيض أسعار السيارات وسنكون منافسا قويا في السوق العراقي ليس فقط بقلة الأسعار وأنما بالخدمات التي تقدمها الشركة من حيث استيرادها لسيارات تحمل مواصفات عراقية بحتة أي إن الوقود العالمي تصل نقاوته إلى 97% بينما الوقود العراقي يتراوح نقاوته من 82% إلى 85% وبهذا إن كثير من محركات السيارات لاتعمل بالوقود العراقي بسبب عملية الضغط وهذا قد يحدث انفجار في المحرك ، بينما استيرادات الشركة دائما تكون ضمن المعدل للمواصفة العراقية وهو ما يتلائم مع الوقود العراقي وبالنتيجة يكون هذا مكسب وخدمة أضافية تقدمها الشركة للمواطن مؤكدا إن الشركات اليابانية والكورية استجابة بنحو 97% من الملاحظات الفنية والتغير الذي قدمته الشركة .

وتابع الشريفي إن شركته كذلك تقدم ضمانات وخدمات ما بعد البيع للمواطن الراغب بشراء سيارة منها وهذا ما تفتقره معارض السيارات الأخرى .

التعليقات   

 
0 #1 سمر 2013-01-17 11:49
السلام عليكم هسه مفتهمت شنو يعني الشركه شنو اجراءها
اقتباس
 
 
+1 #2 انور محمد المالكي 2013-02-06 07:47
سلام عليكم اني عندي سيارة اجرة بدون لوحات والمرور يحاسب السيارة الي بدون لوحات واني عندي عائلة شلون اعيش
اقتباس
 
 
0 #3 صفاء عبد الرضا نجم 2013-02-19 08:56
انا مهندس صفاء من شركة نفط الجنوب يرجى اعلامنا امكانية فتح التسجيل على السيارات مختلفة الانواء وهل يوجد رقم ام تسقيط .. فائق الشكر والتقدير
اقتباس
 
 
0 #4 حبيب الرافدين 2013-02-21 13:02
كا ن من الاجدر ابقاء الاستثناء للشركه العامه للسيارات فقط حتى تتميز عن باقي منافذ البيع الاخرى ,, واعتقد ان القرار الاخير سيقلل مبيعات الشركه العامه بمقدار 50 % على اقل تقدير
اقتباس
 
 
0 #5 حبيب الرافدين 2013-02-21 13:52
بعد القرار الجديد بعدم استثنثاء الشركه العامه للسيارات من الترقيم ستنخفض على اقل تقدير مبيعات الشركه بمقدار لايقل عن 50 % باعتقادي
اقتباس
 

أضف تعليق

نرجو الألتزام بآداب الحوار والتعليقات تعبر عن آراء اصحابها ولاتعبر عن رأي وكالة الديوانية نيوز "


كتب بواسطة: المدير المشرف

معلومات الاتصال

  • العراق / محافظة الديوانية - شارع الاطباء
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 7802458261 - 00964